الرياضة العالمية

ليفربول يتسلّح بذكريات برشلونة

اليوم.. الفريق الإنجليزي في مهمة عبور صعبة أمام الريال بعد الخماسية

الرياض – بهاء الدين فرح

يأمل فريق ليفربول الإنجليزي الأول لكرة القدم، أن يعيد ذكرى “ريمونتادا” 2019 أمام برشلونة الإسباني عندما يحلُّ ضيفًا، اليوم، على ريال مدريد في إياب دور الـ 16 من دوري أبطال أوروبا، وهو مثخنٌ بخسارة ثقيلة على ملعبه 2ـ5. ويحتاج ليفربول إلى الفوز بفارق أربعة أهداف على الأقل للتأهل إلى ثمن النهائي، فيما سيحتكم الفريقان لشوطين إضافيين عند الفوز بفارق ثلاثة أهداف. لكنَّ ليفربول يأمل أن يستدعي لاعبوه، اليوم، ما حدث ليلة 17 مايو 2019 عندما فاز الفريق على برشلونة 4ـ0 في إياب نصف النهائي على ملعب “أنفيلد” بعد الخسارة في “كامب نو” بثلاثية نظيفة. وعلى الرغم من أن كل الترشيحات كانت تصبُّ في مصلحة برشلونة، إلا أن هدف البلجيكي ديفوك المبكر منح الفريق دفعة قوية، قبل أن يعزز الهولندي جورجينيو فينالدوم، قلب الدفاع، النتيجة بهدفين، ثم هدف رابع من أوريجي منح “الريدز” بطاقة التأهل من أمام ميسي ورفاقه. وبحسب الاتحاد الأوروبي لكرة القدم، لم ينجُ سوى فريق واحد في العودة بالنتيجة بعد الخسارة برباعية نظيفة سوى برشلونة الإسباني، وحقق ذلك على حساب باريس سان جيرمان الفرنسي، 8 مارس 2017، على ملعبه في دور الـ 16، حيث كان يحتاج إلى الفوز بفارق خمسة أهداف، وهو ما تحقق عندما سجل البديل سيرجيو روبيرتو هدف التأهل 6ـ1 في الثواني الأخيرة من الزمن المحتسب بدلًا من الضائع.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى