مقالات

كلام في المونديال

أحمد الحامد⁩

ـ وسائل التواصل منذ يومين وهي رائعة، مزدحمة بأخبار كأس العالم، تويتر مبتعد عن أخبار إيلون ماسك وتغييراته على تطبيقه الثمين، والإنستجرام مليء بصور وفيديوهات الجماهير وأهازيجهم، أما الحرب في روسيا وأوكرانيا فلم نعد نقرأ عنها، هل هناك حرب أصلًا؟ ألم يخيفنا توسعها قبل أشهر؟ ألم يكن هاشتاق الحرب العالمية الثالثة من الهاشتاقات الشهيرة؟ نعم كل ذلك كان موجودًا وما زال، لكن الناس ملت، ولأن في كرة القدم متعة وفسحة من ضغوطات الحياة ومن الخسائر التي يتعرض لها الإنسان، كل ما في الأمر أن الحروب تنتقل إلى مساحة صغيرة خضراء، سلاحها المهارات، وشعارها الأخلاق، الفائز يحصل على النقاط والكأس، والخاسر يخرج سليمًا، وربما بتصفيق المشجعين والمعجبين، ألا يوجد حل لتكون كل الحروب على مستطيل الكرة الأخضر؟
ـ في اليوتيوب شاهدت بعض المحللين الرياضيين وهم يتوقعون نتائج المباريات والفرق التي ستصل للمربع الذهبي، ومن السهل التوقع للفرق الكبيرة بالوصول للمربع، لكن المهارة في التوقع الصحيح لفريق لم يكن مرشحًا للصعود لهذه المكانة العالية، حينها سيبدو المحلل قارئًا كما لا يقرأ غيره، ومتابعًا مثلما لم يتابع غيره، ولا أعرف أحدًا توقع لكرواتيا قبل البطولة أن تتواجد في نهائي موسكو 2018، ولم أشاهد إلى غاية الآن أي محلل رياضي يتوقع فريقًا غير مرشح للمربع الذهبي مونديال قطر 2022، أما أنا فلست محللًا رياضيًا لكني مثل البقية من الناس الذين يتوقعون، فمع كل انطلاقة بطولة تنطلق التوقعات. بالأمس شاهدت المنتخب الانجليزي وهو يسجل 6 أهداف في مرمى المنتخب الايراني، بدا الإنجليز منذ الدقائق الأولى وكأنهم يسعون للقب لا للفوز بالمباراة فقط، وسأرشحهم لدور الأربعة وربما النهائي، لكني لا أرشحهم بخطف اللقب، فمع كل نجومهم الكبار والمستويات الكبيرة التي يقدمونها في البطولة إلا أنهم يعانون في آخر خطوتين أو في الخطوة الأخيرة، لا أعرف السبب تحديدًا، لكنه سبب بعيد عن سوء الحظ. سأرشح المنتخب الإسباني كواحد من المنتخبات التي ستصل إلى دور الأربعة، بالإضافة للأرجنتين والبرازيل، وبما أن منتخبات البطولة 32 منتخبًا فيحق لي بسبب هذا العدد الكبير أن أضيف منتخبين هما هولندا والبرتغال. لن أستطيع توقع فريق ليكون مفاجأة البطولة، مثل هذا التوقع كما ذكرت لكم، يقدمه محلل يقرأ كما لا يقرأ غيره.
ـ اليوم يلتقي منتخبنا مع منتخب الأرجنتين، ومما قاله مدرب منتخبنا هيرفي رينارد عن المباراة (لدينا روح قتالية عالية، ستنعكس على أرض الملعب) والحقيقة أننا لا نريد أكثر من الروح القتالية مع الأرجنتين، وهي بطبيعة الحال لا تأتي إلا والشجاعة معها، وهذا ما نريده من لاعبينا الذين لم ولن تنقصهم الشجاعة، بالتوفيق للأخضر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى