الرياضة العالمية

رونالدو يرفض الاعتزال

النجم البرتغالي يرغب في قيادة منتخب بلاده خلال يورو 2024

يعتزم القناص البرتغالي كريستيانو رونالدو الاستمرار مع منتخب بلاده الأول لكرة القدم حتى كأس الأمم الأوروبية المقبلة «يورو 2024»، لينهي التكهنات حول إمكانية اعتزال اللعب الدولي عقب مونديال قطر أواخر العام الجاري.
وتراجع مستوى رونالدو، الموسم الجاري، مع فريقه مانشستر يونايتد الإنجليزي، وندرت مشاركاته في التشكيل الأساسي تحت قيادة المدرب الهولندي إيريك تين هاج. ولكن رونالدو، البالغ من العمر 37 عامًا، احتفظ بمكانه في تشكيل المنتخب البرتغالي تحت قيادة المدرب فيرناندو سانتوس، حيث يستعد لقيادة بلاده في المباراتين أمام التشيك وإسبانيا الأسبوع الجاري في دوري الأمم الأوروبي.
وخلال مراسم تسلمه جائزة “كيناس دو أورو”، التي قدمها الاتحاد البرتغالي لأفضل هداف في تاريخ المنتخب الوطني، أعرب رونالدو عن طموحه في الاستمرار مع بلاده حتى يورو 2024، حيث سيبلغ من العمر حينها 39 عامًا. وقال رونالدو: «أتمنى أن أكون جزءًا من المنتخب الوطني لبضعة أعوام مقبلة، لا يزال لدي الدافع وطموحي مرتفع، مساري هنا لم ينته، لدينا الكثير من اللاعبين الشباب من أصحاب الكفاءة، سأكون في كأس العالم، وأرغب في الوجود في كأس الأمم الأوروبية أيضًا».

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى